أكرم القصاص

الكهرباء: "واصل" هدفه تقديم خدمات الوزارة إلكترونيا لذوى الهمم

الأربعاء، 25 يناير 2023 03:00 ص
الكهرباء: "واصل" هدفه تقديم خدمات الوزارة إلكترونيا لذوى الهمم الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء و الطاقة
كتبت رحمة رمضان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة أن تطبيق "واصل" الذى أطلقته الشركة القابضة لكهرباء مصر هدفه تقديم خدمات الوزارة إليكترونيا للمشتركين من أصحاب الهمم واستقبال شكاوى هولاء المواطنين اليكترونيا و التواصل  مع أصحاب الهمم ذوي الاعاقة السمعية وصعوبة التخاطب.

 

وأوضح حمزة فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع" أن تطبيق واصل يقوم بتحويل الاستفسارات والشكاوى إلى شركات التوزيع المسئولة والتي تعمل بدورها على سرعة الحل او الرد على الاستفسار و تعد هذه الخدمات المرقمنة والحديثة في إطار استخدام التكنولوجيا المساعدة من أجل خلق مجتمع دامج وتهيئة البيئة الملائمة التي تساعد الأشخاص ذوى الإعاقة من التمتع الكامل بممارسة حياة مستقلة، وتمكينهم من الحصول على الخدمات الحكومية بيسر.

و قال حمزة أن هذه الخدمة تاتى تنفيذا لاتفاقية التعاون التي قام بالتوقيع عليها الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء  والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى يوليو الماضى لتوفير خدمات وزارة الكهرباء للأشخاص ذوي الإعاقة. حيث تهدف الاتفاقية إلى الاتاحة التكنولوجية لبوابة الشركة القابضة لكهرباء مصر من خلال تطبيقات رقمية وأدوات تكنولوجية.

 

وتابع حمزة ، أن المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء الالكترونيه تم إطلاقها بخدمة واحدة فى البداية وهى تلقى طلبات التحول من المحاسبة بنظام الممارسة إلى  تركيب العدادات الكودية ، وتم الانتهاء من تفعيل ما 25 خدمة ليتمكن المواطن من الحصول على كافة الخدمات من خلال المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء.

 

وأوضح حمزة، أن التعامل الإلكترونى بين المواطنين وشركات الكهرباء تشمل كافة الخدمات و ليس دفع فواتير الكهرباء أو تقديم الشكاوى فقط، موضحا أن المواطن سيقوم من خلال المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء بتقديم طلب تركيب عداد و طلب إجراء مقايسة و سداد قيمتها أيضا إلكترونيا.

 

 

 




الموضوعات المتعلقة


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة