أكرم القصاص

محمود مقبول

حياة كريمة.. شعلة الغاز الطبيعى في قرى سوهاج

الخميس، 23 يونيو 2022 12:23 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

المبادرة الرئاسية حياة كريمة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصرى، تصنع المعجزات، وتحقق المستحيل، فلا يكاد يمر شهر أو أسبوع أو شهر إلا ونرى فكرة جديدة خارج الصندوق، أو مشروعا جديدا من المشروعات غير المتوقعة بالقرى، فمن منا كان يتوقع أن منازل قرى سوهاج يصل إليها الغاز الطبيبعى.

هذا المشروع الذى حقق معادلة صعبة جدا خاصة بالقرى فبعد معاناة الحصول على أسطوانات البوتاجاز والمعاناة من استخدامات الكانون الذى كانت نيرانه تشتعل بالبوص والموقد الجاز أصبحت شعلة الغاز الطبيبعى الصديقة للبيئة والأكثر أمانا للمواطنين فى عددا من منازل قرى الغريزات والوقدة والبطاخ بمركز ومدينة المراغة وقرية القاوية بمركز طما فى سوهاج.

أول شعلة أطلقتها شركة مودرن جاس التابعة لقطاع البترول وذلك بعد الانتهاء من تدفق الغاز بالقرى المدرجة ضمن المرحلة الأولى بالمبادرة الرئاسية (حياة كريمة)، والمشروع القومى لتطوير قرى الريف المصري غيرت شكل الواقع داخل تلك القرى، وحققت الأمان الكامل، والأداء المتميز، وتركت انطباعا قويا لدى المواطن البسيط أن مصر تسير على طريق التنمية، وأن ما تقوله القيادة السياسية ليس شعارات بل هى قرارات مدروسة بعناية، وتنفذ على يد رجال يحبون هذا الوطن.

الآن نستطيع أن نقول إنه مع انطلاق الجمهورية الجديدة ورؤية مصر 2030 هناك قيادات بقطاع البترول تعمل من أجل تحقيق خطط الدولة ورؤيتها الكاملة للتنمية، وهذا ما تقوم به شركة مودرن جاس إحدى شركات قطاع البترول، التي ساهمت في إيصال الغاز الطبيعى إلى المنازل فى أوقات قياسية، من خلال فريق عمل متميز وجاد ينفذ التعليمات لتحقيق مطالب التغيير التى تسعى لها القيادة السياسية.

وتمشيا مع مبادرات الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية لخدمة الأهالى بالقرى الأكثر احتياجا، هناك أيضا مبادرة أطلقتها وزارة البترول والثروة المعدنية لتقسيط تكلفة مساهمة المواطنين لتوصيل الغاز إلى وحداتهم السكنية على فاتورة الاستهلاك بواقع 30 جنيها شهرياً لمدة 6 سنوات بدون فوائد فى المدن والمناطق الجديدة التى يصلها الغاز لأول مرة.

هذا الأمر ساهم بشكل كبير فى إقبال المواطنين بقرى الغريزات والوقدة والبطاخ والقاوية على سرعة التعاقد على توصيل الغاز لوحداتهم السكنية فى أسرع وقت ممكن ضماناً لتعظيم وسرعة استفادة أهالى القرية من هذه الخدمة الحضارية والإجراء الميسر لتقسيط تكلفة التوصيل على فاتورة الاستهلاك.. شكرا سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية قائد التنمية وصاحب المبادرات التى تستهدف البنية التحتية للقرى.






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة