أكرم القصاص

"أصحاب ولا أعز" يقسم المشاهدين (فيديو)

الأحد، 23 يناير 2022 02:00 ص
"أصحاب ولا أعز" يقسم المشاهدين (فيديو) تليفزيون اليوم السابع

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تغطية خاصة أجراها "تليفزيون اليوم السابع"، حول فيلم "أصحاب ولا أعز" والضجة الكبيرة التى أحدثها على السوشيال ميديا بسبب الحديث عن المثلية الجنسية وترويج الفيلم للمثلية الجنسية كما ذكر بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعى.

ويشارك فى الفيلم إياد نصار ومنى زكى بجانب كل من عادل كرم ونادين لبكى ودايموند عبود وجورج خباز، والعمل المستوحى من الفيلم الإيطالى perfect strangers

الفيلم درامى حول مجموعة من سبعة أصدقاء يجتمعون على العشاء، ويقررون أن يلعبوا لعبة، حيث يضع الجميع هواتفهم المحمولة على طاولة العشاء، بشرط أن تكون كافة الرسائل أو المكالمات الجديدة على مرأى ومسمع من الجميع، وسرعان ما تتحول اللعبة التى كانت فى البداية ممتعة وشيقة إلى وابل من الفضائح والأسرار التى لم يكن يعرف عنها أحد بمن فيهم أقرب الأصدقاء.

خلق هذا الفيلم حالة الجدل هذه حول الفيلم على مختلف المنصات، بسبب ذكر بعض المدونين أن هذا الفيلم يروج بشكل للمثلية الجنسية، على حسب ذكرهم، فى حين رد البعض الآخر وقال أن أداء الممثلين فيه جيد وإنه مختلف.

ووصل هذا الجدل الكبير للبرلمان وتقدم نواب ببيان عاجل إلى المستشار حنفى الجبالى، رئيس المجلس، ضد الفيلم وأكدوا أنه أثار استياء الرأى العام، لتناوله موضوعات تخالف تقاليد المجتمع المصرى، وعلى رأسها الترويج للمثلية الجنسية والخيانة الزوجية، ومن بين أبطال الفليم الفنانة منى ذكى والفنان إياد نصار وعادل كرم وغيرهم".

وطالبوا بمعرفة الإجراءات التى اتخذتها وزراة الثقافة لمواجهة مثل هذا النوع من الأفلام".

أيضاً تقدم أحد المحامين ببلاغ للنائب العام ضد الفيلم وطالبوا وزارة الثقافة والمصنفات الفنية بالتدخل وعدم عرض الفيلم جماهيريًا، خاصة أن الفيلم انتشر على السوشيال ميديا وذكر هذا البلاغ أنه يهدم قيم المجتمع المصرى ويقوم بالترويج لـ المثلية الجنسية وهذه حرب ممنهجة على قيمنا وأخلاقنا»

على الجانب الآخر كان للناقد الفنى، طارق الشناوى، رأى آخر وقال أن فيلم أصحاب ولا أعز لا يحتوى على جملة سواء مباشرة أو غير مباشرة تروج للمثلية، فلا يمس الشرف ولا يمرر أى قضايا يرفضها المجتمع، وقال أن الفيلم أبطاله جميعًا لبنانيين عدا منى زكى المصرية الوحيدة ضمن أبطال الفيلم، ويتحدث عن البيئة اللبنانية.

وذكر الناقد الفنى أن وزارة الثقافة أو الرقابة على المصنفات الفنية ليس لها وصاية على ما يعرض من أعمال فنية عبر المنصة التى تعرضه.

وقال إنه "لا يمكن وصف دور منى زكى فى الفيلم بأنه سقطة أخلاقية، فلا يمكن حساب الفنان على ما يقدمه داخل أى عمل فنى”

الفيلم المستوحى منه هذا العمل وهيا إن"Perfect Strangers" فيلم إيطالى حقق رقما قياسيا فى عدد مرات النسخ التى تم تقديمها حول العالم بإجمالى 18 نسخة، ويجمع نخبة من كبار الفنانين العرب للمرة الأولى الفيلم من إخراج وسام سميرة وهو أول تجربة إخراج سينمائية له.






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة