أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

"سمكري البني آدمين"

السبت، 04 سبتمبر 2021 11:18 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
البحث عن المال، وأحلام تكوين الثروات الطائلة، حتى لو كان على حساب صحة المواطنين وحياتهم، يدفع البعض لانتحال صفة "أخصائي علاج طبيعي"، لحصد أموال طائلة من المواطنين، بزعم علاجهم وتقويم أجسادهم، وتحويل مظهرهم للأفضل.
 
للآسف، يهرول البعض نحو هؤلاء الأشخاص بمجرد السماع عنهم، أو تردد أسماؤهم عبر منصات التواصل الاجتماعي، دون التأكد من صفتهم، ويستمرون في التعامل معهم حتى تقع الكارثة.
 
"سمكري البني آدمين"، جملة أُطلقت على شخص انتحل صفة أخصائي علاج طبيعي، للنصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم، باسم "الطب"، إلا أنه الجهات المعنية كشفته، وأنقذته الضحايا منه.
 
النقابة العامة للعلاج الطبيعى، حذرت المواطنين من التعامل مع شخص مشهور بـ"سمكرى البنى آدمين"، وذلك لانتحاله صفة أخصائى العلاج الطبيعى، حيث تبين أنه زور البطاقة الشخصية وغير مسجل بالنقابة العامة للعلاج الطبيعي".
 
وفي تحرك عاجل وسريع من الجهات المعنية ممثلة في إدارة مباحث الأموال العامة وإدارة العلاج الحر بوزارة الصحة بالتعاون مع النقابة العامة للعلاج الطبيعى، تم إغلاق مقر المركز المملوك لـ"سمكرى البنى آدمين" بمدينة نصر، وتشميعه، مع توجيه تحذيرات للمواطنين من عدم التعامل معه حرصا وحفاظا على صحة المواطنين، مع ضرورة التأكد من هوية دكتور العلاج الطبيعى ومن ترخيص المكان، وترخيص مزاولة المهنة.
 
للأسف..هوس البعض في البحث عن العلاج الطبيعي، ومراكز التجميل العشوائية، يجعل بعض المواطنين يهرولون نحو عيادات خاصة دون التأكد من تراخيصها أو من هوية الأشخاص الذين يعملون بها، فتكون الكارثة حاضرة، وحياة المواطن في خطر حقيقي.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة