أكرم القصاص

عمر الأيوبى

البدرى وبداية مشوار المونديال

الأربعاء، 01 سبتمبر 2021 10:47 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يبدأ الفراعنة اليوم، الأربعاء، مشوار حلم التاهل لمونديال 2022 بقطر، عندما يلتقى منتخب انجولا فى اول جولات تصفيات أفريقيا المرهلة لكاس العالم وسط قلق من غياب الثنائى محمد صلاح ومحمد الننى المحترفان بانجلترا ومصطفى محمد للتواجد فى فرنسا لحسم ملف الاحتراف فى بوردو.

منتخب مصر قوى ويضم عناصر كثيرة تستطيع تحقيق الفارق مثل محمد شريف وعبد الله السعيد ومصطفى فتحى وافشة ورمضان صبحى وكثيرا ما لعب منتخب مصر بدون صلاح وحقق انتصارات كبيرة ، فضلا تعرض المنافس منتخب انجولا لظروف قاسية ماليا كادت تمنعه من الحضور.

حسام البدرى يتميز بالثبات أمام الظروف المعاكسة والضغوط ، وأعلنها صراحة أن المنتخب الوطنى بعيد تمام عن اى تعصب او نغمة الاهلى والزمالك وجميع اللاعبين يرفعون شعار مصر أولا ولذا هناك استقرار نفسى وفنى ، ولكن مطلوب من الجهاز الفنى التعامل بجدية مع المباراة وضرورة حسمها من البداية لأن أى استهتار بظروف المنافس سيكون عواقبه وخيمة ولا بد منا للعب بالقوة الضاربة من يداية المباراة والهجوم بقوة لحسم اللقاء وبعدد من الهادف لأننا فى أول مشوار تصفيات كاس العالم والفوز الكبير يجعلنا نواجه الجابون بأعصاب اهدأ .

تثبيت التشكيل مطلوب جدا والتعامل مع غياب محمد صلاح على أنه واقع وشئ مستمر ، والبديل موجود فى صفوف الفراعنة وهو مصطفى فتحى الأقرب والأقدر على تعويض غياب نجم ليفربول ويمتلك الإمكانيات التى تساعده على ذلك بشرط التوظيف السليم، وكذلك غياب مصطفى محمد سيكون بديله جاهز وهو محمد شريف هداف الدورى المتالق فى الفترة الأخيرة.

منتخب مصر قادر على تحقيق أحلامه وآمال جماهيره فى غياب صلاح ومصطفى محمد، لأن الفرق الكبيرة لا تتاثر بغياب أى نجم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة