أكرم القصاص

زكى القاضى

أتوبيسات النقل العام

الثلاثاء، 08 يونيو 2021 03:57 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فى ظل التطور الضخم والقفزات غير المسبوقة فى منظومة التحول الرقمى بالدولة المصرية، مازال هناك قطاعات تحتاج لرؤية أسرع وأوقع فى مفهوم التحول الرقمى، ومن بين تلك القطاعات، أتوبيسات النقل العام، وهى الخدمة المقدمة لمئات الالاف من المواطنين يوميا، فحتى الان لايوجد موقع أو تطبيق خاص باتوبيسات النقل العام يحدد الاتوبيسات وخط سيرها ومواعيدها، وأصبح المتعارف عليه " استني إنت وحظك"، فلا يمكنك معرفة متي تحرك الاتوبيس، ولا تعرف أين هو الان، وما هي مواعيده، ولو سألت ستأتيك الاجابة بأن الاتوبيسات كل ساعة، وهذا الحديث مردود عليه، بأن كثير من مطالبات الناس هو معرفة مواعيد الاتوبيسات، أو ضرورة وجود تطبيق يسمح بتتبع خط السير، بحيث يمكنك انتظار الاتوبيس في حدود ٥ دقائق مثلا، بدلا من الانتظار دون معرفة متي سيأتى اتوبيس النقل العام، وحيث يمكنك تقييم السائق والكمسرى، مما يصب فى صالح المنظومة ككل.
 
قد تكون فكرة الاهتمام بخطة تطوير وتحديث أسطول النقل العام، أخذت منحنيات كبيرة، من اهتمام وتحديث الاسطول بالاتوبيسات العاملة بالغاز الطبيعى والكهرباء، وكلها خطط عظيمة تصب فى صالح المواطنين، لكن هناك فكرة التطبيق او " الابلكيشن"، والذى يستطيع فيه الشخص معرفة خط سير الاتوبيس وموعده، وهي كلها خدمات مطبقة فى وسائل مواصلات خاصة أخرى، لذلك والرسالة للمعنيين بالامر، نرجو وضعها فى خطط التنفيذ العاجلة، وهي خدمة سيبقي لها أثر فى مئات الالاف من المواطنين.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة