أكرم القصاص

عمر الأيوبى

المرشحون.. أنواع

الخميس، 07 أكتوبر 2021 10:58 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
هوجة الانتخابات تداهم الأندية ومراكز الشباب، ويظهر أنواع كثيرة للمرشحين تخطف الأنظار سواء رجال أعمال وأثرياء أو نجوم رياضة أو من الغاويين للشهرة أو أبناء المكان المرتبطين به نفسيا ويريدون خدمته فعلا، أو مرشحين يحبون العمل العام ويعشقون التواصل وخدمة الآخرين أو الباحثين عن تربح بطريقة أو أخرى.
 
وهؤلاء جميعا يمكن توزيعهم على الأندية بشكل عملى.. الأندية الكبيرة تجد مرشحين من نجوم الكرة والمجتمع وأبناء النادى مع من يبحثون عن الشهرة وتداول اسمهم ودائما نرى بعض الأثرياء يتجهون للأندية الكبيرة والجماهيرية بحثا عن شهرة وخدمة أعمالهم الخاصة او تحقيق مكاسب أخرى تستحق صرف هذه الملايين من الجنيهات.
 
وفى الأندية متوسطة الشهرة والإمكانيات يكون الصراع بين مرشحين لعائلات ذات تاريخ بالنادى أو من أبناء النادى وهنا مرشحين تدعيم أهداف أخرى منها الوصول لمقعد مجالس نواب وشيوخ وتكتلات جماهيرية مثلا.
 
والأندية الصغيرة ومراكز الشباب يكون فيها الأمر مختلف وأغلبية المرشحين من أبناء النادى لعبوا له رياضيا أو ارتبطوا به بحكم السكن وتربوا بين جدرانه وهؤلاء المرشحين يكونوا أكثرا سعيا لخدمة المكان لأنهم لا يستفيدون بأى شىء مالى أو معنوى ويسخرون وقتهم للعمل وخدمة المكان ويصل الأمر للصرف من جيوبهم الخاصة كمان.
 
أما النجاح في الانتخابات قصة تانية وله عوامل وطرق كثيرة لأنه غالبا لا ينجح كل الأقوياء أو كل الأثرياء أو الرياضيون النجوم، فالحسابات مختلفة واللعبة لها أصول وترتيبات وتكتلات وتربيطات وشغل كثير ممكن الغني يخسر والفقير يكسب بشروط وحاجات تانية تحتاج مقالات كثيرة للحديث عنها .

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة