أكرم القصاص

عمر الأيوبى

الجبلاية فى ورطة

الخميس، 18 يونيو 2020 10:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اليوم يختم مسؤولو اللجنة الخماسية باتحاد الكرة اجتماعاتهم مع الأندية بالقسمين الأول والثانى، للوصول لحلول لمصير الدورى، وكمان شكل اللائحة بالجبلاية، والأهم هو مصير المسابقات فى ظل الخلاف الكبير بين الأندية على اللعب أو الإلغاء.
 
الأمر محسوم من الدولة بالرغبة فى عودة الحياة الطبيعية لكل المجالات تدريجيا، ومنها النشاط الرياضى، الذى أعلن وزير الرياضة، أشرف صبحى، عودته بالفعل للأندية والبدء فى التدريبات الأسبوع المقبل، تمهيدا لعودة المسابقات ومنها الدورى، وهو الأمر الذى جعل المطالبين بعودة الدورى يعلنون عودة المسابقة الشهر المقبل، ولكن ذلك فجر براكين الغضب من المطالبين بإلغاء الموسم، وذلك قبل ساعات من اجتماعات الأندية والجبلاية، وظهر انقسام بين مسؤولى الفرق، وتم تدارك الأمر من الوزير فأوضح أن هناك مرونة ومصير الدورى يتحدد فى الأسبوع الأخير من يوليو.
 
الزمالك حل المشكلة وأعلن موافقته على منح لقب الدورى للأهلى مع إلغاء الموسم وإلغاء الهبوط، ولكن هذا مرفوض من الجبلاية، لأنه سيفتح أبواب جهنم وويجدد مشاكل فى شكل المسابقات الموسم الجديد، لأن إلغاء الموسم الحالى بمنح اللقب للأهلى وإلغاء الهبوط، سيكون مثله فى القسم الثانى، صعود الأوائل المجموعات للممتاز، مما يضطر لعمل دورى المجموعتين الذى ثبت فشله ويقود المشاكل وهبوط المستوى وتترجع معه الكرة للخلف سنوات. 
 
اجتماعات الأندية والحبلاية كلها تربيطات وانقسامات، وفى النهاية، كل ناد سيقاتل لصالحه، ويجب أن يفكر مسؤولو الخماسية فى الصالح بعيدا عن ترضية أى طرف على حساب الصالح العام.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة