أكرم القصاص

رومانى: مصر وقيادتها تحترم حرية التعبير عن الرأى

الأربعاء، 26 يناير 2011 07:41 م
رومانى: مصر وقيادتها تحترم حرية التعبير عن الرأى وزير التنمية الاقتصادية الإيطالى باولو رومانى
روما (أ.ش.أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد وزير التنمية الاقتصادية الإيطالى باولو رومانى، أن مصر وقيادتها تحترم حرية التعبير عن الرأى وإيطاليا ترى أن الرئيس حسنى مبارك أحد أهم عناصر الاستقرار فى منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أنه لا وجه للمقارنة بين ما حدث فى مصر وما يحدث فى تونس لأن الحالة المصرية تختلف تماماً عن تونس، حيث تتمتع مصر بمساحة كبيرة من حرية الرأى وإنها تتيح لمختلف فئات المجتمع التعبير عن آرائهم "وهذه هى رؤية الحكومة الإيطالية بما يحدث فى مصر".

جاء ذلك فى رد الوزير الإيطالى على أسئلة الصحفيين حول ما شهدته مصر من مظاهرات خلال المؤتمر الصحفى المشترك مع المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة والقائم بأعمال وزير الاستثمار والذى عقد اليوم بروما فى ختام المباحثات المصرية الإيطالية.

ومن جانبه، قال المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة والقائم بأعمال وزير الاستثمار، إن مصر دولة كبيرة وقيادتها تتمتع بالحكمة، مشيراً إلى أن الحكومة تنفذ منذ فترة حزمة من الإصلاحات الاقتصادية والسياسية كان من نتيجتها إطلاق حرية التعبير وزيادة سقف الحريات فى وسائل الإعلام.

وأوضح رشيد، أنه يوجد فى مصر عدد كبير من الصحف المعارضة والقنوات الفضائية المستقلة التى تمارس حرية التعبير عن آراء مختلف فئات المجتمع.

وأضاف الوزير، أن الحكومة تبذل جهدها لتلافى تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية التى ضربت معظم دول العالم ومنها دول أوروبية متعددة مثل أسبانيا وأيرلندا والبرتغال وتعمل الحكومة المصرية حالياً مثلها مثل حكومات معظم دول العالم على تخفيف آثار الأزمة الاقتصادية على المواطنين، كما تسعى إلى استعادة معدلات النمو المرتفعة التى حققها الاقتصاد المصرى قبل الأزمة وهو 7% لخلق مزيد من فرص العمل.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة