أكرم القصاص

أحمد إبراهيم الشريف

داعية فى معرض القاهرة للكتاب

الإثنين، 05 يوليه 2021 08:54 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
انطلقت، منذ أيام قليلة، فعاليات معرض القاهرة الدولى للكتاب فى دورته الثانية والخمسين، وهى دورة استثنائية، لها ظروفها التى يعرفها الجميع ويقدرونها، ونتيجة لذلك تم وضع عدد من القواعد والقوانين التى تحكم الدورة، ومنها منع حفلات التوقيع، وذلك فى محاولة للحد من التزاحم بسبب انتشار فيروس كورونا.
 
بالطبع فإن وجود بعض المخالفات ومنعها أمر متوقع، ولكن العجيب أن يقوم بهذه المخالفات أشخاص ما كان لهم أن يقعوا فيها، بل كان يجب عليهم أن يكونوا نموذجا يحتذى فى الالتزام، ولكنهم لا يفعلون ذلك.
 
عندما قرأت خبرا يقول " بالمخالفة للوائح معرض القاهرة الدولى للكتاب، أقام الداعية الشاب ياسر ممدوح، مقدم المحتوى على موقع الفيديوهات الشهير يوتيوب، حفل توقيع لأولى أعماله المطبوعة والذى يحمل عنوان "من الصفر" فى معرض القاهرة الدولى للكتاب، فى دورته الـ52، وعلى الفور تتدخل القائمون على تأمين قاعات معرض القاهرة للكتاب وقاموا بفض التجمع، ومطالبة جمهور الداعية بإخلاء المكان، حيث كانوا قد تجمعوا تحت المظلات أمام القاعات بمركز مصر للمعارض الدولية" تعجبت كثيرا من الخبر لأن المفروض أن الداعية وقراؤه أناس مشغولون بالالتزام والمحافظة على الشأن العام وحماية المجتمع، هكذا أظن.
وأنا فى الحقيقة لا أعرف "ياسر ممدوح" ولم أسمع شيئا مما يقوله ولم أقرأ له حتى الآن، ولكن أن يسبق اسمه كلمة "داعية" فإن ذلك مسئولية كبرى أتمنى أن يكون على قدرها.
 
وما حدث أمس من "ياسر ممدوح" ذكرنى بكثير من التجاوزات التى كانت تحدث فى الدورات السابقة لمعرض القاهرة الدولى للكتاب، والتى كان يقوم بها كان الأولى بهم تعليم الناس الانضباط.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة