خالد صلاح

وزير السياحة: استضافة الفاعليات الرياضية الكبرى بالمواقع الأثرية يبرز معالم مصر

الأحد، 18 أكتوبر 2020 12:39 ص
وزير السياحة: استضافة الفاعليات الرياضية الكبرى بالمواقع الأثرية يبرز معالم مصر وزير السياحة والآثار يشهد نهائي بطولة مصر الدولية المفتوحة للإسكواش
كتبت آمال رسلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهد الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، نهائي بطولة مصر الدولية المفتوحة للاسكواش "للرجال والسيدات"، والتي تستضيفها مصر في الفترة من 10 إلى 17 أكتوبر الجاري بالملعب الزجاجي المقام بسفح منطقة أهرامات الجيزة، بمشاركة 96 من لاعبي الاسكواش بالعالم من السيدات والرجال من 19 دولة مختلفة، تحت رعاية وزارتي السياحة والآثار والشباب والرياضة.
 
وأعرب الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار عن سعادة الوزارة باستضافة الفاعليات الرياضية الكبري في المواقع الأثرية لأن الرياضة كانت جزءا أساسيا من الحضارة المصرية القديمة، وفي نفس الوقت وسيلة لإبراز معالم مصر الحضارية الفريدة.  
 
وأكد وزير السياحة والآثار، أن بطولة مصر الدولية المفتوحة للاسكواش، أمس، لها طابع خاص لأنها أولى الفاعلية الرياضية التى تتم في موقع أثري في مصر منذ أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد واستئناف مصر لحركة السياحة الشاطئية في أول يوليو الماضي وللسياحة الثقافية في أول سبتمبر الماضي.
 
وأوضح أشرف محيي الدين مدير عام منطقة آثار أهرامات الجيزة، أن استضافة منطقة أهرامات الجيزة لهذه البطولة يعبر عن حرص الدولة لتشجيع منتج السياحة الرياضية كأحد المقاصد السياحية في مصر، مُشيرا إلى أن تنظيم هذه البطولة في هذا التوقيت الملئ بالتحديات بسبب أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد رسالة للعالم على قدرة مصر على استكمال مسيرة الإنجازات التى حققتها فى لعبة الاسكواش، لافتا أن منطقة الأهرامات أصبح ملازمة لبطولة الاسكواش في السنوات القليلة الماضية، حيث قدمت مشهدا هائلا للرياضة والرياضيين مما يسلط الضوء علي مكانة مصر الرائدة في ساحة الاسكواش العالمية.
 
جدير بالذكر أن هذه البطولة هي واحدة من أكبر 8 بطولات بلاتينية عالمية سيدات ورجال، ويتنافس اللاعبون على مجموع جوائز مالية تصل إلى 540 ألف دولار، والذي يعد أكبر مجموع جوائز لبطولات الاسكواش هذا الموسم.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة