خالد صلاح

كمال محمود

ثقة الزمالك وأخطاء تحتاج وقفة!

الأحد، 20 أكتوبر 2019 12:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نوع من الثقة حققها الزمالك من الفوز الصعب على المقاولون  العرب فى الدورى، ستساعده معنويا بشكل كبير فى المواجهة المرتقبة بدورى أبطال أفريقيا أمام جينراسيون السنغالى الخميس المقبل، التى تحتاج الروح والاستقرار أكثر من الأداء.
 
تلك الثقة كانت أهم ما خرج به الزمالك أمام ذئاب الجبل، وصاحبها أخطاء بلا حساب من اللاعبين داخل الملعب  تحتاج وقفة من المدير الفنى ميتشو، حتى يستعيد الأبيض كامل عافيته الفنية خاصة أن الموسم مازال فى بدايته.
 
أخطاء الزمالك بدت واضحة فى جميع خطوطه بداية من الحارس محمود عواد، الذى تهاون فى التعامل مع الكرة العرضية التى سجل منها المقاولون هدفه الوحيد فى المباراة، وهو الاختبار الوحيد الذى تعرض له الحارس الدولى على مدار المباراة، لكنه لم يستطع تقدير الكرة التى كانت فى المتناول لو تمكن من التحرك فى منطقته المحرمة بالشكل الأمثل.
فرجانى ساسى الذى ما كاد أن يستعيد حيويته المفقودة والمعتادة بعد تسجيله هدف التعادل برأسية متقنة يجيدها كثيرا وهى ميزة إضافية لواجبات مركزه فى وسط الملعب، إلا أن تهوره الزائد عن الحد فى الكرات المشتركة مع المنافس التى تصل لحد الإيذاء كلفته الطرد بعد إنذارين بخطأ متشابه ومتكرر دون أن يتعظ ويعى خطورة ما يقدم عليه من عنف غريب وغير مبرر على أدائه، فضلا عن تكليفه الفريق الغياب عن المباراة المقبلة وما أقسى ذلك إذا كانت أمام الأهلى.
 
أشرف بن شرقي يحتاج نوع من ضبط النفس، يتوجب أن يكون مسيطرا على الفريق ككل، ولا يجوز ما فعله الجناح المغربي، بعد اشتباكه مع التونسي سيف الدين الجزيري لاعب المقاولون العرب الذى تعرض للطرد، وأظهر لاعب الزمالك انفعال مبالغ فيه عندما خلع قميصه بعد المباراة، متوجها للاعب المقاولون للاعتداء عليه، وهو ما يحتاج اعادة نظر من الجهاز الفنى وضرورة السيطرة على انفعالات اللاعبين حتى لا يتعرض الفريق لأضرار تعيق مسيرته.
 
 
اللياقة البدنية فى الزمالك ليست على ما يرام، ولم يستطع ميتشو علاج أوجه النقص البدنى عند أغلب اللاعبين، حيث اعتدنا منذ بداية تولى المدرب الصربى تفوق الأبيض فى الشوط الأول ثم هبوط مستواه فى الثانى لمشاكل بدنية، ولعل المدير الفنى يدرك ذلك ويحاول علاج تلك الأزمة فى فترة التوقف المقبلة بالدخول فى معسكر يعيد فيه تأهيل اللاعبين مستغلا وجود مدرب الأحمال الجديد.
 
فقدان الكرة بسهولة من أبرز العيوب التى تسيطر على أداء لاعبى الزمالك، ما يعود بالسلب على أداء الفريق الذى يعتمد فى مجمله على طريقة الاستحواذ لبناء الهجمات على مرمى المنافس، وهو ما يعكس الفكر والتنفيذ ويتسبب فى ارتباك بين الصفوف يفقد معها الفريق قدرته ويمنح المنافس ميزة التفوق عليه.
النقطة المضيئة فى الزمالك أمام المقاولون كان هدف الفوز الذى أحرزه زيزو، ليس لكونه منح الفريق نقاط المباراة فحسب، وإنما خلق ميزة جديدة تضاف إلى قدرات أبناء ميت عقبة تتمثل فى التصويب من خارج منطقة الجزاء، وهو أحد الحلول السحرية لحسم نتيجة أى مباراة، ساعد فى ذلك قدرة زيزو على تطوير نفسه واستغلال توظيفه فى العمق بدل الأطراف وهو ما ظهر فى الطفرة التى طرأت على أرقامه، حيث إنه فى الموسم الماضى لعب 15 مباراة سجل هدفا وحيدا، والموسم الحالى لعب 4 مباريات سجل هدفين بنفس الطريقة أمام المقاصة قبل المقاولون.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة